بحضور سمو الاميرة ريم علي توقيع اتفاقية مرصد حقائق الأردن.
2013/10/30 Wednesday
وقع صندوق الملك عـبدالله الثاني للتنمية يوم أمس الثلاثاء اتفاقية تعاون مع معهد الإعلام الاردني بحضور ســــمو الاميرة ريم علـــي مؤسس المعهد لتنفـــيذ مشـــروع مرصد مصداقية الاعــــلام الاردنـــي وذلك ضمن محــــاور برنامج التمكـــين الديمقراطي الذي أطلقــــه جـــلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم وكلف صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية بتنفيذه.

وقال الدكتور عــــمر الرزاز رئــــيس مجلس امناء الصنــــدوق إن توقيع هذه الاتفاقيـــة جــــاء تنفيــــذا لاحــــد اهداف برنامج التمكين الديمقراطي المتمثل في تعزيز الرقابة الشعبية ونشر ثقافة المساءلــــــة الاعلامية وسط وسائل الاعـــــــلام والصحفيين والمجتمع مما يدفع الجمهور الى تبني ممارسات يومية في التحقق من الاخبار التي تتدفق من وسائل الاعلام والتحول من التلقي السلبي الى التلقي الايجابي، اضافة الى المساهمة في إيجاد مرجعية وطنية مستقلة لتطوير معايير المصداقية وجودة المعلومات الصحافية من خلال ما يصدر عنه من وثائق وتقارير.

ومن جهة أخرى قال السيد راضي الخص رئيس مجلس ادارة معهد الاعلام الاردني إن المرصد سيعمل وفق منهجية قائمة على التفاعل اليومي مع جمهور وسائل الإعلام من خلال تلقي طلبات التحقق من مصداقية الاخبار، كما سيضمن الحق في الاعتراض او الرد او التصحيح على ما يقوم به من فحص وتحقق من الاخبار او ما ينشره من تقارير شهرية او ما يقدمه من نتائج.

واضاف الخص أن المعهد سيكون الجهة الفنية والتنفيذية وسيتولى احتضان المرصد في مقره والاعداد والاشراف على كافة انشطته التدريبية والتوعوية واصدارات المرصد ومنشوراته بالتعاون مع الشركاء المساهمين في العمل.

وأكد الخص انه سيكون هناك فريق عمل متخصص ومؤهل لإدارة المرصد بالإضافة الى مجلس امناء المرصد تكون مهمته متابعة عمل المرصد وتقديم الرأي والمشورة والعمل على حماية استقلاليته وضمان نزاهة ما يقوم به من أعمال والعمل على توفير اسباب استدامة عمله وسيكون هناك لجنة خبراء تضع المعايير العلمية والمهنية للرصد الإعلامي وتحدد المنهجية التفصيلية للرصد وتحديد قضايا الرصد الشهرية.

واضح عميد معهد الإعلام الأردني الدكتور باسم الطويسي ان المرصد سوف يدخل ممارسة جديدة للإعلام الأردني تعمل على نشر ثقافة جودة الاخبار والتحقق من المعلومات حيث ستقوم آلية العمل في المرصد على منهجية علمية ومهنية تستفيد من التجارب وافضل الممارسات في العالم ما سينعكس بشكل ايجابي على تطوير اداء وسائل الإعلام الأردنية وتحسين جودة المحتوى الإعلامي.

  
 
شارك برأيك حول هذا الموضوع